Tunisiennes d’aujourd’hui
نساء الجيل الجديد

نساء الجيل الجديد

Derniers articles

  • متى سيقتنعون؟ ومتى ستدركن؟

    16 كانون الأول (ديسمبر) 2016

    بقلم الأستاذة نائلة السليني
    ومتى سيفهمون أنّ المرأة اليوم لم تعد تشبه امرأة الأمس ولا تلك المرأة التي كان الشعراء يتغنّون بها ويصفونها " بنؤوم الضحى".. وإذا تحرّكت فهي تمشي" لهاثا هيدكر"؟ متى يرفعون ويرفعن عن عقولهم وعقولهنّ حجاب الوهم بأنّ أفضل النساء من عاشت في " قصر مرصود"؟... متى يرفعون عن أعينهم حجاب الرفض بأنّ ما نعيشه هو أفضل العصور؟ وعلينا أن نعطيه حقّة كاملا ولا نسقط عليه أشباح الماضي؟
    هل يعلمون أنّ العبودية أبطلت؟ وأنّ المرأة هي الكائن الوحيد الذي ظلّ يعاني أساليب من الاستعباد وأصنافا من الاسترقاق حرام نقدها أو المطالبة بتغييرها ..
    المرأة اليوم (...)

  • مواطنة ....لا مساومة

    16 أيار (مايو) 2016

    بمناسبة الإحتفال بذكرى صدور مجلة الأحوال الشخصية )13 أوت 1956 (، أصدرت الجمعية التونسية للنساء الديمقراطيات بيانا، هذا نصّه:
    "نحتفل اليوم وككل سنة بذكرى صدور مجلة الأحوال الشخصية التي مثلت عند الإعلان عنها في 13 أوت 1956 انتصارا للعقل الحداثي وأهم أسباب تحرر التونسيات. نحتفل بها على طريقتنا رفضا منا للجحود التاريخي وتغييب الذاكرة واعترافا منا بداية بفضل شعبنا الذي لولاه لما كان ذلك ممكنا نصا وروحا. نعلن ذلك دون أي رغبة في الاستئثار ودون استثناء من خلال نظرة نقدية لما قدمه نساء ورجال من أجيال متعاقبة ساهموا في وضع اللبنات الأولى من أجل حق التونسيات في (...)

  • بيان ناشطات حقوق المرأة الايرانيات للتضمان مع النساء التونسيات

    16 أيار (مايو) 2016

    2011-01-28
    شاهدالعالم جميعا بعين غرة ارادة الشعب التونسي الذي قام و صمد من اجل حقوقه وخطا خطوات هامة لضمان حقه في تقرير مصيره. نحن النساء الايرانيات الناشطات في مجال حقوق المرأة نتابع كالعالم كله ما يجري في تونس عن كثب و نعرب عن تضامننا مع الشعب التونسي و المرأة التونسية خاصة لأن هذا الشعب بدأ مشوار الصعب في مشروع بناء الديمقراطية و ضمان حقوق الانسان وسيادة القانون في بلده. نحن مهتمات بشكل خاص بتأثير هذه التطورات على المرأة التونسية في مجال حقوقها و مساواتها مع جميع ابناء المجتمع.
    نحن الناشطات في مجال حقوق المرأة لم و لن ننسى نضال المرأة التونسية (...)

  • مليكة مزان في سطور

    14 أيار (مايو) 2016

    من مواليد آيت اعتاب إحدى قرى جبال الأطلس المتوسط بالمغرب (تامازغا الغربية).
    حاصلة على الإجازة في الفلسفة العامة من جامعة محمد بن عبد الله بفاس .
    اشتغلت بعد التخرج أستاذة لمواد اللغة العربية فالتربية الإسلامية لمدة عشر سنوات .
    سافرت إلى سويسرا حيث أقامت تسع سنوات (1992 ـ 2001) تفرغت فيها للكتابة بشكل منتظم ملتزم بالدفاع عن قضايا الإنسان عامة والمهاجر المغاربي بصفة خاصة .
    عادت صيف 2001 إلى بلدها لتواصل نضالها كشاعرة ملتزمة وعملها كأستاذة لمادة الفلسفة.
    شاركت بقراءاتها الشعرية في عدد من اللقاءات الثقافية داخل المغرب وخارجه .
    انطلاقا من سنة 2003 ، (...)

  • هنيئا لك روعة هذا الوداع

    1 شباط (فبراير) 2016

    تونس في 29/01/2016
    كلمة الجمعية التونسية للنساء الديمقراطيات في ذكرى أربعينية جمعة الجلابي الحاجي أن نكتب جمعة الجلابي الحاجي هو تأثيث للذاكرة الجماعية واعتراف بنضالات النساء التونسيات وصمودهن من اجل إرساء قيم الديمقراطية والحرية والإصرار نحو تحقيق المساواة التامة والفعلية.
    أن يحضر اليوم كل هذا الجمع من الحقوقيات والحقوقيين والسياسيات والسياسيين والبرلمانيات والبرلمانيين والمواطنات والمواطنين هو سلام إلى روحك وتحية إلى صوتك اللامع الذي أربك النظام منذ 2008 أولى ساعات الانتفاض على الظلم والقهر والتهميش والتمييز والاستهانة بمنطقة الحوض المنجمي التي على قدر (...)

0 | 5 | 10 | 15 | 20 | 25 | 30 | 35 | 40 | ... | 155

SPIP | Se connecter | Plan du site | Suivre la vie du site RSS 2.0
Habillage visuel © Andreas Viklund sous Licence free for any purpose